دخول الاعضاء

المؤتمر الصحفي

 كلمة دول الجوار الجغرافي

 الحدث الاخبارية

ندوة استراتيجية عربية قناة الاخبارية

الحل السياسي باليمن

صوت العرب اليمن

 قناة الغد

معتمد

magazine

انضم الى القائمة البريدية

 

 
 
رئيس البرلمان العربي يُدين بأشد العبارات الهجوم الإرهابي الجبان على مطار أبها الدولي     |     رئيس البرلمان العربي يدعو الدول التي تشهد مراحل انتقالية وتحولات سياسية إلى تغليب المصلحة الوطنية     |     البرلمان العربي يختتم اجتماعات لجانه بالقاهرة ويعقد جلسته العامه غدًا     |     لجنة فلسطين بالبرلمان العربي تؤكد على مركزية القضية الفلسطينية للأمة العربية     |     أمام ندوة " عقوبة الإعدام في الدول العربية وضمانات التطبيق" السلمي يدعو لتضافر الجهود البرلمانية والرسمية للتصدي لمغالطات تقارير المنظمات الدولية بشأن عقوبة الإعدام في الدول العربية     |     رئيس البرلمان العربي: التطورات الأمنية الخطيرة بمنطقة الخليج العربي تستوجب موقف عربي ودولي حازم للتصدي للأعمال الإرهابية والتخريبية المدعومة من بعض الدول الإقليمية     |     رئيس البرلمان العربي يجتمع مع رئيس مجلس النواب اليمني في القاهرة

خلال كلمته أمام الجلسة الثالثة لدور الانعقاد الثالث رئيس البرلمان العربي يدعو لإنهاء الصراعات في عدد من الدول ويحذر من استغلال وسائل إعلام مغرضة لإسقاط الأنظمة العربية

خلال كلمته أمام الجلسة الثالثة لدور الانعقاد الثالث

رئيس البرلمان العربي يدعو لإنهاء الصراعات في عدد من الدول ويحذر من استغلال وسائل إعلام مغرضة لإسقاط الأنظمة العربية

أكد الدكتور مشعل بن فهم السلمي ، رئيس البرلمان العربي " أن  دعم القضايا العربية الكبرى والاستراتيجية، وتعضيد العمل العربي المشترك خدمةً لمصالح أمتنا العربية، هو أساس عمل البرلمان العربي , مؤكدا متابعة البرلمان العربي  لمحاولات واتصالات تقوم بها قوة الاحتلال مع دول عالمية كبرى بهدف ضم الجولان السورى المحتل إلى قوة الاحتلال الغاشمة، مستغلة الظروف الاستثنائية التي تمر بها دولة سوريا الشقيقة .جاء ذلك فى كلمته أمام الجلسة الثالثة لدور الانعقاد الثالث الفصل التشريعي الثاني التى عقدت اليوم بمقر الامانة العامة لجامعة الدول العربية .

وجدد السلمي رفض البرلمان العربي كل الممارسات التي تقوم بها سلطة الاحتلال، وسياستها المدانة لتغيير الوضع القانوني والتاريخي للجولان السوري المحتل، ومعروض على هذه الجلسة مشروع قرار بشأن التصدي لمخطط تغيير الوضع القانوني القائم للجولان العربي السوري المحتل.

وشدد السلمي على " إن حجم التحديات التي تواجهها الأمة العربية جسيمة، وصلت لدرجة عالية من الخطورة، فالقضية الفلسطينية قضية العرب الأولى تشهد تطورات خطيرة ومعقدة في ظل انقسام فلسطيني حاد ووقف للمساعدات الإنسانية وتهويد للقدس ومصادرة الأراضي والتحريض على السلطة الوطنية الفلسطينية؛ وتنامى الدور السلبي للقوى الإقليمية المجاورة للعالم العربي، إلى أن وصل الأمر أن تقوم هذه القوى بالتفاوض فيما بينها وفي اجتماعات علنية لتقرير مصير بعض الدول العربية، والعالم العربي لا يحرك ساكناً بل يقف موقف المتفرج.

وحذر رئيس البرلمان العربي من خطورة هذه التحديات، كما حذر من خطورة  استمرار بعض وسائل الإعلام العربية المؤثرة في التحريض على إسقاط الأنظمة العربية دون الإكتراث لما يترتب على ذلك، من غياب للأمن وتفتيت للمجتمعات ونهب للثروات وهدم للمكتسبات

ودعا السلمى الى  وقفة عربية صادقة، تواجه هذه التحديات الجسيمة، هدفها إنهاء الصراعات القائمة في بعض الدول العربية، حفاظاً على وحدتها وسلامة أراضيها وأمن شعوبها، ونحن على أعتاب عقد قمة عربية قريباً في دولة تونس الشقيقة، أدعو باسم البرلمان العربي ممثل الشعب العربي إلى التضامن العربي، الذي أساسه وحدة مصير الشعوب والدول العربية، وفق رؤية عربية شاملة وفاعلة، تحافظ على أمن واستقرار الدول العربية وتحقق مصالح شعوبها، ومعروض اليوم أمامكم، مشروع "الوثيقة العربية لتعزيز التضامن ومواجهة التحديات" لمناقشتها وإقرارها لرفعها للقمة العربية في اجتماعها القادم في الجمهورية التونسية.

ونوه رئيس البرلمان العربي بأن افتتاح الجلسة الثالثة من دور الإنعقاد الثالث، يأتي انعقادها بعد جلسة الاستماع الخاصة بالسودان الشقيق، التي توجت بصدور بيان تضامن مع جمهورية السودان وقعه المشاركون دعماً لطلب السودان في رفع اسمه من قائمة الدول الراعية للإرهاب، تقديراً لجهود جمهورية السودان الجادة في مكافحة الإرهاب وحفظ السلام.

وثمن رئيس البرلمان العربي  عالياً تأسيس كيان الدول العربية المطلة على البحر الأحمر وخليج عدن الذي دعت له المملكة العربية السعودية، ويضم سبع دول عربية بهدف تعزيز التنسيق والتعاون في المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والبيئية والأمنية، ونؤكد دعمنا التام لقوات التحالف العربي للدفاع عن الشرعية في اليمن، مشددين على ضرورة التصدي لخطر التدخل الخارجي من بعض الدول الإقليمية والدولية في شؤوننا الداخلية، والوقوف بوجه مخططات الإرهاب المقيت لضرب وحدة وسلامة دولنا ومجتمعاتنا العربية، مجددين مساندتنا للدول العربية في كل ما تتخذه من إجراءات للتصدي لهذا العدو البغيض، كما نؤكد دعمنا للدول العربية الأقل نمواً من خلال خطة البرلمان العربي لدعم هذه الدول.

وقدم السلمي التهنئة  باسم البرلمان العربي  لجمهورية مصر العربية رئيساً وحكومةً وبرلماناً وشعباً بمناسبة تولى الرئيس عبد الفتاح السيسي رئاسة الاتحاد الإفريقى للعام 2019م، ونحن على يقين بأن قيادة فخامته للاتحاد الافريقي، سيكون لها أكبر الأثر في تعزيز وتقوية العلاقات العربية الإفريقية لما فيه خير الشعبين العربي والإفريقي.

1

بالفيديو...كلمة رئيس البرلمان العربي امام الجلسة الثالثة لدور الانعقاد الثالث 12 فبراير 2019م

https://www.youtube.com/watch?v=mJUyouXT4yA&feature=youtu.be